زهير الأعرجي وستة نواب آخرون يتلاعبون بملف إسكانهم ويُجبَرون على إعادة أموال حكومية سرقوها

 

الموصل تحت المجهر- بغداد- راجح عباس

فضحت النائب في البرلمان العراقي د. حنان الفتلاوي سبعة نواب عراقيين تلاعبوا بملف إسكانهم فحصلوا على مخصصات مالية سكنية، ودور أو شقق سكنية معا وهو ما يتعارض مع اللوائح التي تقضي باستفادة النائب من أحد الخيارين وليس كليهما وهؤلاء النواب هم: (أحمد عبدالله الجبوري، سليم عبدالله أحمد الجبوري، فائزة محمد كاظم وليد العبيدي، عبد ذياب جزاع جمعة العجيلي، زهير محسن محمد وليد الأعرجي، عبدالرحمن حسن خالد اللويزي، وهيفاء نسيم محمد علي).

وقالت الفتلاوي رئيس لجنة شؤون الأعضاء والتطوير البرلماني في كتاب موجه إلى السيد رئيس البرلمان العراقي أسامة النجيفي حمل الرقم 137 في 2-8-2012 إن هؤلاء النواب المتلاعبين مستفيدون من الخيارين، وهو ما يخالف القوانين، مطالبة باسترداد الأموال التي أخذها هؤلاء النواب بصيغة مخصصات سكنية دون وجه حق، أو إحالة قضيتهم إلى هيئة النزاهة وفيما يأتي نص الكتاب وصورته التي حصل (الموصل تحت المجهر) على نسخة منه:

((تحية طيبة..

هامشكم الموقر والمؤرخ في 14-3-2012 على أصل كتابنا المرقم ل ط (69) في 13-3-2012 والمتضمن ورود معلومات تبين أن بعض أعضاء مجلس النواب يستلم مبالغ مخصصات السكن إضافة إلى تخصيص دار أو شقة سكنية له، وبعد مخاطبة الدائرة المالية في مجلسنا ودائرة العقارات التابعة لمجلس الوزراء تبين لدينا أن الذوات أدناه يجمعون بين الحالتين لذلك نقترح مفاتحتهم لغرض إعادة الأموال التي أخذت دون وجه حق، أو إحالة القضية إلى هيئة النزاهة.. مع التقدير

الأسماء:

1-    أحمد عبدالله الجبوري

2-    سليم عبدالله أحمد الجبوري

3-    فائزة محمد كاظم وليد العبيدي

4-    عبد ذياب جزاع جمعة العجيلي

5-    زهير محسن محمد وليد الأعرجي

6-    عبدالرحمن حسن خالد

7-    عبدالرحمن حسن خالد، وهيفاء نسيم محمد علي.. ))

النائب د. الفتلاوي

 رئيس لجنة شؤون الأعضاء والتطوير البرلماني

وحمل الكتاب تهميش رئيس الديوان ونصه:

تعاد المبالغ المدفوعة للسادة النواب أو تستقطع من رواتبهم ويعلمون المجلس بقرارهم خلال أسبوع

هذا المنشور نشر في Uncategorized. حفظ الرابط الثابت.