هل من أحد ينتخب غانم البصو سارق ثلاث سيارات بترول 2003 و(550) ألف دولار واقام في فيلا بخان العسل سعرها تجاوز الـ(150) ألف دولار

الموصل تحت المجهر- الموصل

قال مصدر مقرب من دائرة غانم البصو المرشح لانتخابات نينوى المحلية، إن البصو ينوي خلال الأربع سنوات المقبلة في حال فوزه إلى تعويض ما فاته من فوائد فاتته أيام كان محافظا، ولفت المصدر إلى أن طوال الأشهر التي بقي فيها البصو محافظ نينوى على عهد الجنرال بترايوس تسلم رواتب أكبر من راتب أي محافظ في محافظة أخرى للخدمات التي قدمها للجانب الأمريكي الذي أطلعه على مخططه في تمزيق نينوى وزرع فتنة الاراضي المتنازع عليها وتمريره لها.

وكشف المصدر أن البصو وابنه معمر الذي كان إلى قبل الاحتلال درويشا ثم تحول إلى سكير قاما بسرقة ثلاث سيارات نوع بترول 2003 جاءت للمحافظة، وما زالا يحتفظان بها فضلا عن سرقتهما مبلغ (550) ألف دولار تبرعت بها دولة الامارات العربية المتحدة مع بدء الاحتلال للنهوض بواقع المحافظة، لكنهما آثرا سرقتها وشراء فيلا في منطقة خان العسل بمحافظة حلب السورية حث أقاما بها لسنوات، ثم عفا عنه المالكي على خلفية دعاوى عدة مسجلة ضدهما في محاكم الموصل منها جنائية وأخرى تتعلق بالنزاهة، لزجه في انتخابات 20 حزيران الجاري لازاحة أثيل النجيفي من موقع المحافظ لصالح أجندة حزب الدعوة.

وتساءل المصدر هل يمكن أن يقع أهالي نينوى في الغفلة وينتخبوا لصوصا لادارة مقدرات المحافظة في هذا الظرف المتأزم، من أمثال البصو وأعوانه من خدم حزب الدعوة من مفسدي مجلس المحافظة 

About these ads
This entry was posted in Uncategorized. Bookmark the permalink.